بومبيو يرفض الحديث عن لقاء سري بين نتنياهو وإبن سلمان
توقع وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، اليوم الأربعاء، انضمام المزيد من الدول العربية إلى "قافلة التطبيع" مع الاحتلال الإسرائيلي التي دشنتها الإمارات، رافضاً تأكيد أو نفي حصول لقاء سري بين رئيس وزراء الاحتلال، بنيامين نتنياهو، وولي العهد السعودي، محمد بن سلمان.

توقع وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، اليوم الأربعاء، انضمام المزيد من الدول العربية إلى "قافلة التطبيع" مع الاحتلال الإسرائيلي التي دشنتها الإمارات، رافضاً تأكيد أو نفي حصول لقاء سري بين رئيس وزراء الاحتلال، بنيامين نتنياهو، وولي العهد السعودي، محمد بن سلمان.

 

وخلال مقابلة مع قناة "فوكس نيوز" قال بومبيو: "أتوقع الإعلان عن مزيد من اتفاقات التطبيع. يصعب علي أن أجزم إن كان ذلك سيحدث في الثلاثين أو الستين يوم القادمة، أو في ستة أشهر".

 

وفي معرض رده على سؤال مباشر حول عقده رفقة نتنياهو لقاءاً سرياً بالمملكة العربية السعودية مع بن سلمان ليلة الأحد، اكتفى بالقول إنه التقى ولي العهد السعودي رافضاً الإدلاء بأي تعليق حول ما إن كان نتنياهو قد حضر اللقاء.

 

من جانب آخر، وعد بومبيو خلال المقابلة بالتصرف وفقا لأحكام القانون خلال تسليم السلطة لإدارة الرئيس المنتخب، جو بايدن، قائلا "سنفعل كل ما يطلبه القانون".

 

وأضاف أن وزارة الخارجية "بدأت عملية الانتقال، بعد أن أقرت إدارة الخدمات العامة بفوز جو بايدن".

اخبار ذات صلة

ارسال التعليق