متحدثاً باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي يحاور صحيفة سعودية
أجرت صحيفة "إيلاف" السعودية الإلكترونية مقابلة مع متحدث جيش الاحتلال الإسرائيلي "هيداي زيلبرمان"، حذر خلالها الأخير إيران من الإقدام على أي خطوة غير محسوبة ضد بلاده.

أجرت صحيفة "إيلاف" السعودية الإلكترونية مقابلة مع متحدث جيش الاحتلال الإسرائيلي "هيداي زيلبرمان"، حذر خلالها الأخير إيران من الإقدام على أي خطوة غير محسوبة ضد بلاده.

 

وتعد صحيفة "إيلاف" من أوائل وسائل الإعلام الخليجية تطبيعا مع تل أبيب؛ حيث سبق أن أجرت مقابلات مع مسؤولين "إسرائيليين".

 

وقال "زيلبرمان": "نحذر إيران من أي خطوة غير محسوبة ضدنا"، مشددا على أن "إسرائيل تراقب تحركات طهران في المنطقة".

 

وأضاف: "متوقع أن يأتي الخطر  (الإيراني) على إسرائيل من العراق واليمن"، لافتاً إلى أن غواصات بلاده "تبحر في كل مكان".

 

وتابع: "لدينا معلومات أن إيران تطور هناك (في العراق واليمن) طائرات مسيرة وصواريخ ذكية تستطيع الوصول إلى إسرائيل".

 

ونفى "زيلبرمان" أن تكون تل أبيب تعلم بِنيّة أو خطة إيرانية لضرب "إسرائيل" بشكل محدد.

 

المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي تحدث عن الضربات المتعددة التي تلقتها إيران العام الماضي من اغتيال قائد فيلق القدس "قاسم سليماني"، واستهداف مواقعها بسوريا، واغتيال عالمها النووي "فخري زاده"؛ الأمر الذي يجعل من إيران "برميل بارود قابلا للانفجار؛ نظراً لكمية الاحتقان والضربات التي تلقتها من دون القدرة على الرد المناسب لحجم تلك الضربات".

 

وتعتبر هذه المقابلة اثباتاً لما جاء في عدة تقارير تحدثت عن استعداد الرياض لتطبيع العلاقات مع "إسرائيل" قريباً، خاصة أن السعودية لعبت دوراً في اتفاق التطبيع الذي توسط فيه الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" بين "إسرائيل" والمغرب.

 

ونقل تقرير لصحيفة "تايمز أوف إسرائيل" عن  محللين، مؤخراً، إنه لم يكن من الممكن السماح بأي من اتفاقيات التطبيع الأخيرة بدون ضوء أخضر من السعودية.

اخبار ذات صلة

ارسال التعليق