أنصار الله ترفع سقف صفقة تبادل معتقلين فلسطينيين بالسعودية
جدد قائد حركة أنصار الله السيد عبدالملك بدرالدين الحوثي عرض حركته بخصوص إطلاق سراح المختطفين الفلسطينيين لدى الحكومة السعودية مشيراً الى استعداد انصارالله لرفع مستوى الصفقة بإضافة طيار آخر وخمسة ضباط وجنود آخرين من أسرى المعتدي السعودي لدينا، وننصحهم بالاستجابة لهذا العرض وعلى الأقل من أجل طياريه وضباطه وجنوده

جدد قائد حركة أنصار الله السيد عبدالملك بدرالدين الحوثي عرض حركته بخصوص إطلاق سراح المختطفين الفلسطينيين لدى الحكومة السعودية مشيراً الى استعداد انصارالله لرفع مستوى الصفقة بإضافة طيار آخر وخمسة ضباط وجنود آخرين من أسرى المعتدي السعودي لدينا، وننصحهم بالاستجابة لهذا العرض وعلى الأقل من أجل طياريه وضباطه وجنوده

 

وقال السيد الحوثي:"نجدد عرضنا للنظام السعودي بشأن إطلاق المختطفين الفلسطينيين بالاستعداد لإطلاق طيار آخر و5 ضباط وجنود سعوديين".

 

وأضاف: "نأمل من النظام السعودي التفاعل الإيجابي مع مبادرتنا، إن لم يكن من أجل الإخوة الفلسطينيين فمن أجل طياريه وضباطه الأسرى".

 

وكان السيد الحوثي قد أبدى في مارس/آذار الماضي، استعداده للإفراج عن طيار سعودي مع 4 ضباط وجنود سعوديين، مقابل إطلاق سراح الرياض للأسرى الفلسطينيين من سجونها.

 

وتعتقل السعودية نحو 60 فلسطينيا وأردنيا، من بينهم ممثل "حماس" السابق لدى الرياض "محمد الخضري".

 

 

من جانبه، رحب الناطق باسم حركة "حماس"، "فوزي برهوم" في تصريحات لصحيفة "الرسالة" الفلسطينية، بمبادرة السيد الحوثي.

 

وقال "برهوم": "نثمن ونشكر السيد عبدالملك الحوثي على موقفه ومبادرته بشأن المعتقلين الفلسطينيين في سجون المملكة العربية السعودية".

 

وطالب "برهوم" السلطات السعودية بإنهاء ملف اعتقال الفلسطينيين في سجونها والإفراج الفوري عنهم وفي مقدمتهم "الخضري".

اخبار ذات صلة

ارسال التعليق